انقلاب حافلة بوادي "القصيب" يخلّف عشرات المصابين ضواحي مراكش




عاش قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس في مراكش، اليوم الخميس، حالة استنفار في أوساط مختلف الأطر الطبية بعد استقباله أزيد من 25 مصابا جراء انقلاب حافلة للمسافرين بواد يتوسط المدينة الجديدة "تامنصورت".
وكانت عناصر الوقاية المدنية والسلطات المحلية هرعت إلى مكان الحادث فور تلقيها خبر وقوعه، حيث تمكنت فرق الإنقاذ من إنقاذ الضحايا الذين نجوا من موت محقق، ليتم نقلهم إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.
الحادث نجم عن عدم انتباه السائق الذي فقد السيطرة على مقود الحافلة، ما أدى إلى انقلابها على مستوى قنطرة "وادي القصيب" أثناء مغادرتها "تامنصورت".
الحافلة المتوجهة نحو مدينة آسفي كانت تقل أزيد من 40 راكبا، ضمنهم أطفال، قبل أن تنقلب بالوادي الذي كانت تغمره المياه بفعل الأمطار الغزيرة التي شهدتها المنطقة خلال الساعات الماضية.
وفتحت عناصر الدرك الملكي بتامنصورت تحقيقا، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لمعرفة الظروف والملابسات الحقيقية التي أدت إلى وقوع الحادث، في وقت التحق والي جهة مراكش وعدد من المسؤولين المحليين بعين المكان لمواكبة تدخلات فرق الإنقاذ عن قرب.

»
السابق
Older Post
«
التالي
Newer Post