أقرت شركة غوغل بأنها تواجه مشكلة في معرفة الحقائق وتمييزها عن غيرها من المعلومات الخاطئة.
ويقول إريك شميت، الرئيس التنفيذي لـ Alphabet، إن الناس يديرون عملية “تشويش” خوارزمية البحث التابعة لعملاق التكنولوجيا. ونتيجة لذلك، تبذل غوغل جهدا كبيرا لترتيب نتائج البحث بشكل صحيح.
وفي حديث أجراه شميت في منتدى هاليفاكس الدولي للأمن (Halifax International Security) الأسبوع الماضي، قال: “لنفترض أن مجموعة ما تؤمن بالحقيقة (A)، ومجموعة أخرى تؤمن بالحقيقة (B)، ولا يوجد اتفاق بين المجموعتين كما يُكتب عن هذه الحقائق باستمرار. من الصعب جدا علينا أن نفهم الحقيقة، لذا عندما تحدث مواجهة بين المجموعة A والمجموعة B يمكنكم تخيل ما أتحدث عنه، فمن الصعب تصنيف الرتبة الأعلى”.
وأوضح السيد شميت أن الخوارزمية يمكن أن تعدل في حال اعتقد علماء الكمبيوتر في غوغل أنها “لا تقوم بالعمل بشكل جيد بما فيه الكفاية”، وذلك بهدف ترتيب المحتوى الذي تم التلاعب به.
كما ربط السيد شميت مشكلة البحث عن الحقيقة بما يسمى تأثير “فقاعة التصفية”، الذي اتهم بها فيسبوك إلى حد كبير. وتعرضت الشبكة الاجتماعية لانتقادات شديدة وذلك لحجبها الآراء التي تحدث اختلافا في وجهات النظر.

»
السابق
Older Post
«
التالي
Newer Post