فتحت مصالح الأمن بمدينة مراكش، اليوم الأربعاء، تحقيقا بخصوص جثة عثر عليها متحللة هذا الصباح بدرب الحاري، بدوار ازيكي في مقاطعة المنارة، بعدما عمت روائح كريهة منبعثة من منزل بالمنطقة السكنية، وفق إفادة مصدر أمني .
وقال مصدر ذاته إن مختلف الأجهزة الأمنية التي حلت بمسرح الجريمة، بأمر من النيابة العامة، قامت بجمع كل المعطيات التي يمكن أن تساعدها في الوصول إلى أسباب الوفاة، وملابسات تواجد الجثة التي تعود لموظف متقاعد بقطاع التعليم، اختفى عن الأنظار منذ أيام.
وأضاف المصدر ذاته أن عناصر الأمن أشرفت، بناء على تعليمات النيابة العامة بمحكمة الاستئناف، على نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بباب دكالة.
يذكر أن كلا من عناصر الشرطة القضائية وعناصر الشرطة العلمية والتقنية والسلطة المحلية والقوات المساعدة حلت بالمكان سابق الذكر، بناء على تعليمات النيابة العامة، من أجل إخراج جثة الضحية من المنزل حيث كان قيد حياته يقطن وحيدا.

»
السابق
Older Post
«
التالي
Newer Post